لموقع الرسمي للشاعر والباحث العراقي الدكتور خزعل الماجدي ,الموقع يحتوي عشرات النصوص والمعلومات الموثقة والمراجع العلمية والتاريخية التي تتطلب نسخها او استخدامها موافقة رسمية من الباحث . الموقع صنف حسب التخصصات الدقيقة بطريقة تمكن الزائر من الوصول الى غايته بسهولة ويسر ... الموقع الرسمي للشاعر والباحث العراقي الدكتور خزعل الماجدي

تجربة العقل الأولى

نسخة الكترونية جديدة اضغط هنا للتنزيل

تجربة العقل الأولى

تجربة العقل الأولى تجربة العقل الأولى تجربة العقل الأولى

لطلب الكتاب لفراءة نموذج

كتاب آخر

كتاب آخر كتاب آخر كتاب آخر كتاب آخر كتاب آخر كتاب آخر كتاب

لطلب الكتاب لفراءة نموذج

تاريخ سوريا القديم

تاريخ سوريا القديم تاريخ سوريا القديم تاريخ سوريا القديم

لطلب الكتاب لفراءة نموذج

حضارة ما بين النهرين

حضارة ما بين النهرين حضارة ما بين النهرين حضارة ما بين النهرين

لطلب الكتاب لفراءة نموذج
*صدور الجزء الرابع من الأعمال الشعرية للشاعر خزعل الماجدي بعنوان: خزائيل.
ينسج الماجدي (الأسطورة الشخصية) له، في هذا العمل، بصبر ودأب قلّ نظيرهما. وهو إذ يستبطن تاريخه الروحي فإنه يستلهم من تراثه الرافديني شحنات القاع الأكثر عمقاً في العمل. كذلك يفتح عينيه على التراث الغنوصي والمندائي والهرمسي ويجعل منه هيكلاً شاملاً للعمل يمكن القول أن هذا العمل هاضمةٌ كبرى لأنواع شعرية كثيرة ولمذاقات قديمة وحديثة كانت النواة لأعماله السابقة واللاحقة ، ففيه السحر والأسطورة والجنس والفولكلور والحروفيات والتصوف واللذّة والغناء والرسم والصورة والرموز..إلخ، وهو يجمع الغموض مع الوضوح في تواشج كامل. ومهما اختلفنا في تقييم هذا العمل لكننا لن نختلف على ما يحمله من الشعرية وقوة الروح والوعي والبصيرة النافذة. خزائيل عملٌ منفذٌ باثني عشر كتاباً لكنه نصّ واحد متّصلٌ في حقيقة الأمر، ملحمةٌ عرفانية تسجل سبقها الفريد في تاريخ الشعر، وتأخذ الشعرَ إلى عوالم لا عهد له بها وهو ما يجعلها قابلةً للقراءة في كلّ عصر مثل الأعمال الكلاسيكية رغم حداثتها المتطرفة.. وهذه هي مفارقتها الكبيرة. سبق للشاعر أن أصدر الأجزاء الثلاثة من أعماله الشعرية من نفس الدار ،وقد ضم المجلد الأول ست مجاميع شعرية مكتوبة كقصائد نثر .أما المجلد الثاني فقد ضمّ سبع مجاميع أغلبها من قصائد التفعيلة ، وضم المجلد الثالث ست كتب شعرية كنصوصٍ مفتوحة . يذكر أن مؤلف (خزائيل ) كاتب مسرحي صدرت لخ الاعمال المسرحية بجزئها الأوله ، وله أكثر من 27 كتاباً في حقول الحضارات والأديان القديمة والمثولوجيا.